أحدث الوظائف

ورشة عمل حول الطلفليات وطرق تشخيصها بحضور الدكتور دويت بومان

أقامت شعبة علوم الحياة يوم الإثنين 20/5/2013 بدار العلميين بمدينة نصر ورشة عمل حول الطلفليات وطرق تشخيصها والتى حاضر فيها الخبير الاجنبى ا.د / دويت بومان استاذ الطفيليات و المناعة بجامعة كورنيل بنيويورك. والتى القى فيها الدكتور بومان ثلاث محاضرات حيث تناول فى المحاضرة الاولى طفيل الانكلستوما وخطورته وطرق تشخيصة. وتناول فيها خطورة الاصابة بالديدان الخطافية ( الانكلستوما) التى تصيب الانسان و الحيوان (القطط و الكلاب)بأنواعها المختلفة حيث يتم اصابة العائل بالانيميا الحادة و الضعف و الهزال الذي يؤثر سلبيا على نمو الاطفال. وقد شرح الخبير طرق تشخيصها فى البراز و الأمعاء باستخدام الطرق المعملية التشخيصية المعتادة و الحديثة مثل تفاعل البلمرة المتسلسل PCR و المنظار المعوى الذى يكشف عن وجود العدوى و قام الخبير بشرح الأعراض التى تظهر على جلد الأطفال من بقع حمراء و حكة نتيجة اختراق اليرقات لجلد الاطفال على رمال الشواطئ او التربة الملوثة ببراز الكلاب و القطط أثناء المشى عليها و شرح الأعراض الرئوية التى تحدث نتيجة هجرة اليرقات الى الرئة و إلى الأحشاء الداخلية مسببة السعال الذى لا يستجيب للعلاج المعتاد . كما تناولت المحاضرة الثانية التحذير من تلوث مياه الشرب بالهرمونات الناتجة عن تسرب مياه الصرف الزراعى و الصحى والمزارع السمكية للمجارى المائية حيث يستخدم هرمون الاستروجين لتوجيه الجنس فى الأسماك و كذلك مزارع الأبقار المنتجة للألبان حيث تفرز الأبقار المدرة لللبن كمية كبيرة من هرمونات الاسترويداتفى نواتجها الاخراجية ونتيجة لحقن الهرمون لزيادة معدل النمو بما يخالف القانون و أيضا مزارع الدواجن حيث يتم تغذيتها على أعلاف غنية بشبيهات الهرمون بغرض التسمين. دارت المحاضرة الثالثة حول الاصابة بطفيل الكبتوسبوريديوم الذي يلوث المياة و حمامات السباحة و يسبب الاسهال الشديد و هو يقاوم التعقيم بالكلور و يظل في المياة 140 يوم مسببا للمرض و بخاصة الاطفال من عمر 1-4 سنوات و قد اشار الى ان الطفيل يمت عند تعقيم الميا بالاشعة الفوق بنفسجية .
شاهد البوم الصور من هنا

عن ايمان عبد العال

اضف رد

إلى الأعلى
shared on wplocker.com