أحدث الوظائف

والدة خالد سعيد تحيى ذكراه أمام قبره

بقراءة القرآن والدعاء .. أحيت أسرة خالد سعيد ،ظهر اليوم الخميس ،الذكرى السنوية الثالثة لوفاة خالد سعيد المعروف إعلاميا بـ ” شهيد الطوارىء ” والذى يعتبر كثيرون وفاته بمثابة الشرارة الأولى لإندلاع ثورة 25 يناير .

حيث قامت السيدة ليلى رزق، والدة خالد سعيد، وشقيقته ” زهرة ” ومحام الأسرة وعدد من النشطاء السياسين بالتوجه لمدفن الشهيد خالد سعيد بمقابر المنارة بوسط الإسكندرية لقراءة الفاتحة له وأجزاء من القرآن الكريم والدعاء له ولشهداء 25 يناير .

وذلك وسط  تواجد كثيف لوسائل الإعلام المحلية التى توافدت منذ الصباح الباكر لتغطية الذكرى السنوية لخالد سعيد  ، حيث بدأت والدته فى قراءة الفاتحة والقرآن الكريم أمام قبره كما قامت بالمسح على شاهد القبر مرددة الدعاء له وحدثت أبنها قائلة له ” ستظل ياخالد أيقونة الثورة المصرية ”.

 وتابعت :” أبني سيظل أيقونة الثورة المصرية وربنا مع زملائه من الثوار .. والنصر قادم فى 30 يونيو إن شاء الله ” – فى إشارة الى التظاهرات التى من المنتظر أن تشهدها مصر نهاية الشهر الجارى لإسقاط الرئيس محمد مرسى.

ورفضت السيدة ليلى رزق فى حديثها لوسائل الإعلام التعليق على الأحداث التى شهدتها أولى جلسات إعادة محاكمة المتهمين بقتل نجلها ومحاولة البعض الإعتداء عليها وقرار المحكمة بإخلاء سبيل المتهمين لإنقضاء فترة الحبس الإحتياطى قائلة :” هذا ليس المكان ولا الزمان للحديث فى هذا الشأن”.

وفى السياق نفسه ، واصلت القوى السياسية بالإسكندرية  حشد أعضائها للمشاركة فى فاعليات إحياء الذكرى السنوية الثالثة لوفاة خالد سعيد ، حيث ينظم المئات من القوى السياسية وقفة صامتة ، عصر اليوم الخميس، أمام منزل خالد سعيد بمنطقة كيلو باترا بكورنيش الاسكندرية ، وذلك بالتزامن مع عدد من الوقفات المماثلة بمختلف محافظات الجمهورية ،للتذكير بأهداف الثورة والقصاص لحق الشهداء 


عن احمد العبد

اضف رد

إلى الأعلى
shared on wplocker.com