أحدث الوظائف

من أجل التنمية .. البدء فى المرحلة الثالثة لإزالة الألغام من أراضى الساحل الشمالى

قال الدكتور أشرف العربي، وزير التخطيط والتعاون الدولي، إن مصر تولي اهتمامًا كبيرًا، بقضية الألغام في الساحل الشمالي، لإتاحة الفرصة لإقامة مشروعات تنموية، موضحًا أنه تم البدء بالتنسيق مع القوات المسلحة في المرحلة الثالثة من عمليات التطهير.

وأشار «العربي» في تصريحات صحفية لـ«المصري اليوم» خلال الاستعداد للاحتفال باليوم العالمي للألغام، الذي يوافق الرابع من أبريل، إلى أن مصر تسير بخطوات جادة للتخلص من الألغام التي تسببت في إعاقة عمليات التنمية خلال 71 عامًا.


وأوضح أن الوزارة متمثلة في الأمانة التنفيذية لإزالة الألغام، وتنمية الساحل الشمالي بالتنسيق مع البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة تواصل حملتها للتوعية بمخاطر الألغام وآثارها في مطروح ومراكزها، لافتًا إلى أنه سيتم الانتهاء من إزالة جميع الألغام خلال 3 سنوات إلى 5 سنوات.

واعتبر قضية التنمية في الساحل الشمالي، من القضايا المهمة التي تولي لها القيادة السياسية اهتمامًا كبيرًا، لافتًا إلى أنه تم اتخاذ خطوات جادة تجاه القضية بعد أن كانت القوات المسلحة هي الجهة الوحيدة المعنية بإزالة الألغام، حيث تشكلت الأمانة التنفيذية لمكافحة الألغام التابعة لوزارة التعاون الدولي، وأنجزت المرحلة الأولى وتم تطهير 31 ألفًا و350 فدانًا خلالها، فيما تم تطهير 26 ألف فدان خلال المرحلة الثانية.

عن احمد العبد

اضف رد

إلى الأعلى
shared on wplocker.com