أحدث الوظائف

«مرسى» فى قطر: «لو مات القرد.. القُرداتى يشتغل إيه»؟.. ومصر لن تقع.. «وقعة فى ركبكم»

وسط حشد من «الأنصار الهتيفة»، التقى الرئيس محمد مرسى الجالية المصرية فى قطر، أمس الأول، وأكد لهم فى كلمته أن مصر تعيش مرحلة تاريخية، وأضاف: «أعداء مصر معروفون، ولن يستطيع أحد (تعويق) مسيرتنا؛ فمصر توليفة فريدة من 90 مليون مسلم ومسيحى، يحب بعضهم بعضا، لكن أعداءهم يخشون نهضتهم.. نحن نسير على الشوك وأقدامنا تخر دماء».
وتابع الرئيس: «يقولون إن مصر ستفلس، هذا كلام فارغ. نحن شعب غنى وحكومة فقيرة»، ليهتف أنصاره: «خليهم ينبحوا يا ريس». وواصل الرئيس: «هناك 17 مليونا يعملون بالقطاع الخاص و3 ملايين فلاح، كلهم يعملون وينتجون». واستدرك: «ليس بينهم من يشعل فردة كاوتش، اوعوا تفتكروا الـ10 أو 15 فردة كاوتش هى مصر».
وأضاف: «كل ما ترونه بالتليفزيون صورة مكبرة عشرات المرات؛ فكل 10 أو 15 شخصا يخرجون للشارع تصحبهم 10 أو 15 كاميرا، ويصرخون: الحق مصر بتولع». وتابع: «هناك عدو من خارج مصر، وشيطان يعبث داخلها.. جراب الحاوى مليان، يخرج لك حمامة فتقول هذا رجل طيب، المرة الجاية يخرج لك…» فيكمل الهتيفة: «ثعبان»، ليرد: «لو مات القرد، القرداتى يشتغل إيه؟».
وأضاف: «لا بد أن نمضى فى مسيرتنا، ونستكمل مجلس النواب». وتحدث عن الدستور قائلاً: «قد يكون فيه ما لا يعجب البعض، هذا ليس قرآناً، وقابل للتغيير (جزئيا)، حتى لو وصل التغيير لـ20 مادة»، وتوقع إجراء الانتخابات بين 6 و8 أشهر (أى فى أكتوبر).
ووصف ما يقال عن أخونة الدولة بأنه «زن ناموس»، وقال: إن الجيش قوى وقادر على حماية البلد والمنطقة كلها و«عندنا شرطة بخير، صحيح فيها مشاكل وتحتاج وقتا للتعافى، ونحن نمنحهم هذا الوقت، لكن الأكيد أن العودة للوراء دونها الرقاب»، ليرد الهتيفة: «تسلم رقبتك».
وتابع: «نحترم القضاء الذى برّأ ساحة من أجرموا فى حق الوطن، لكن أنا عينى عليهم، وسأقطع إصبع من يضع إصبعه فى شئون مصر». وخاطب أنصاره: «أدعوكم للادخار فى مصر وأنتم مطمئنون، ولا تصدقوا من يقول إن البنوك ستفلس ومصر ستقع، وقعة فى ركبكم كلكم».

عن احمد العبد

اضف رد

إلى الأعلى
shared on wplocker.com