أحدث الوظائف

فوز مصرعلى زيمبابوى بأربعة أهداف مقابل هدفين .. خطوة نحو التأهل لكأس العالم 2014

نجح المنتخب المصري في تحقيق فوزا هاما على زيمبابوي بأربعة أهداف مقابل هدفين  ضمن الجولة الرابعة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم 2014 والتي جرت بالعاصمة هراري.
أحرز أهداف المباراة محمد أبو تريكة في الدقيقة 5 قبل أن يتعادل موسونا لزيمبابوي في الدقيقة 21 ثم أعاد محمد صلاح التقدم لمصر في الدقيقة 41 قبل أن يزيد غلة الأهداف في الدقيقة  82 بينما سجل كاما بيليات في الدقيقة 90 قبل أن يختتم صلاح الهدف الرابع في الدقيقة 91 من عمر المباراة.
وبهذه النتيجة تواصل مصر تربعها على قمة المجموعة برصيد 12 نقطة لتخطو خطوة كبيرة نحو المرحلة الأخيرة من التصفيات النهائية.
الشوط الأول:
بدأ المنتخب المصري بشكل قوي على أمل تسجيل هدف مبكر ، في الوقت الذي ظهر المنتخب الزيمبابوي بشكل هادئ خاصة في ظل ضعف فرصتهم في التأهل للمرحلة التالية من التصفيات.
وفي الدقيقة 6 من عمر المباراة كشر المنتخب المصري عن أنيابه من خلال هجمة مرتدة بعد تمريرة من جانب أحمد فتحي انطلق بها محمد صلاح من الجبهة اليمنى ليرسل عرضية لتجد أبو تريكة في المكان المناسب ويسجل الهدف الأول.
بعد الهدف الأول شهد أداء المنتخب المصري تراجعا في الوقت الذي شهد فيه أداء زيمبابوي نشاطا ملحوظا  من خلال موسونا نولديج على أمل التعويض لكن الدفاع المصري كان في الموعد.
وفي الدقيقة 22 نجح المنتخب الزيمبابوي في احراز هدف التعادل من خلال موسونا مستغلا خطأ دفاعي من جانب محمود فتح الله لتسكن الكرة شباك شريف إكرامي.
وفي الدقيقة 30 سنحت فرصة للمنتخب المصري عندما تلقى محمد صلاح الكرة لينطلق بها في منطقة جزاء زيمبابوي لكن الدفاع أحسن التعامل معه.
وفي الدقيقة 33 يواصل زيمبابوي صحوته من خلال هجمة خطيرة لكن شريف إكرامي تصدى لها.
وفي الدقيقة 42 من عمر المباراة نجح محمد صلاح في إعادة الأمور إلى نصابها الصحيح عندما تلقى كرة من شريف إكرامي  وتوغل بها خلف مدافعي  زيمبابوي يسجل بها الهدف الثاني للمنتخب ، لينتهي الشوط الأول بتقدم مصر بهدفين مقابل هدف.
الشوط الثاني:
بدأ المنتخب زيمبابوي الشوط الثاني بشكل جاد بنفس الطريقة التي اختتم بها الشوط الاول ، محاولين استمرار مسلسل الأخطاء من جانب مدافعي مصر.
وزاد باجليز المدير الفني لمنتخب زيمبابوي من كثافة لاعبيه في منطقة وسط المنتخب المصري وهو ما شكل خطورة على مرمى شريف إكرامي.
وفي الدقيقة 17 سنحت أول فرصة حقيقة للمنتخب المصري من خلال محمد صلاح الذي ارتبك لتضيع على المنتخب فرصة التعزيز.
وفي الدقيقة 18 يدفع برادلي بأحمد المحمدي على حساب أحمد عيد عبد الملك.
وأهدر صلاح الفرصة الثانية للمنتخب المصري بعدما توغل دفاعات زيمبابوي قبل أن ينجح الحارس في التعامل معه.
وبعد النشاط الملحوظ للمنتخب المصري عاد من جديد ابناء باجليز لتشكيل خطورة على مرمى شريف إكرامي الذي نجح في الزود عن المرمى المصري في عدد من الفرص الخطيرة.
ونجح صلاح في تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 32 من الشوط الثاني لمصر بعد مهارة فردية حيث راوغ لاعبين من فريق المحاربين بعد تلقي تمريرة تريكة وسدد في الشباك أجمل أهداف المباراة.
ونجح منتخب زيمبابوي في تسجيل هدفه الوحيد في الشوط الثاني عن طريق بيليات الذي تلقى عرضية داخل منطقة الجزاء لعبها برأسه لتغالط إكرامي وتعلن عن الهدف الثاني.
ومرر محمد أبو تريكة إلى صلاح في الدقيقة الأخيرة من عمر الوقت بدل الضائع داخل منطقة الجزاء، استقبلها صلاح بلمسة رائعة للشباك.

عن احمد العبد

اضف رد

إلى الأعلى
shared on wplocker.com