أحدث الوظائف

فضيحة .. سكرتير عام محافظة الغربية ومدير الأمن يتواطئون مع البلطجية لغلق ابواب المحافظة بالجنازير

شهدت محافظة الغربية حادث مؤسف بالأمس الاثنين حيث تواطأ اللواء مصطفي بدر السكرتير العام المساعد لمحافظة الغربية مع اللواء حاتم عثمان عز الدين مدير أمن الغربية لعمل مسلسل مفضوح مع العديد من البلطجية الخارجين علي القانون للاعتراض على المحافظ الجديد.

وأكدت مصادر داخل الديوان العام أن السكرتير العام المساعد عقد اجتماع مع الفلول داخل الديوان وبحضور الصحفي عادل ضرة المعروف بعدائه للإسلاميين والرئيس مرسي نظرا لعلاقاته المشبوهة والصفقات الصحفية التي يقوم بها ويتقاضي أجر من خلالها, ومحمد رزق مسئول أمن المحافظة والضابط هيثم الشامي مسئول الأمن بالديوان العام, وأكد بدر لهم أن هناك ضوء أخضر من اللواء حاتم عثمان عز الدين مدير الأمن بالتعاون مع البلطجية ومساعدتهم لإغلاق أبواب المحافظة بالجنازير وعمل شو إعلامي بحضور بث مباشر لعدد من القنوات الفضائية وبحضور العديد من الصحفيين الفلول.

وأضافت المصادر التي حضرت الاجتماع أن البلطجية تم استضافتهم رسميا في مكتب الضابط هيثم الشامي خلف بوابة الديوان وتناولوا الشاي معا, وتم إخفاء الجنازير والأقفال داخل مكتبه, وبرغم قلة أعداد المتظاهرين أمام الديوان حيث لم يتجاوزوا 20 فردا ومنهم عبد العزيز أبو سليمان أمين حزب الدستور بطنطا وأحمد عبد الفتاح عثمان أمين حزب المصريين الأحرار والبلطجي حسام حبلص والبلطجي أمير سعيد إلا أن مصطفي بدر أعطي أوامره لهم بغلق البوابات تحت إشرافه وبحضور محمد رزق وهيثم الشامي وحامد وحسين أفراد أمن بالديوان.

وقد تمت المسرحية الهزلية التي خطط لها الفلول وصورت بوابات المحافظة وهي مغلقة بالجنازير للإيحاء بأن الغربية معترضة علي المحافظ الجديد

عن احمد العبد

اضف رد

إلى الأعلى
shared on wplocker.com