أحدث الوظائف

دربالة : ضعف تظاهرات الأمس دليل رفض الشعب للانتخابات المبركة ولحملة "تمرد"

قال الدكتور عصام دربالة، مسئول مجلس شورى الجماعة الإسلامية، “إن الدلالة الهامة لضعف المشاركة الشعبية في مظاهرات الأمس بكافة المحافظات هي أن الشعب المصري أثبت عمليا أنه يرفض فكرة الانتخابات الرئاسية المبكرة، ويرفض وجود طريقة بديلة لصناديق الانتخابات للكشف عن إرادته في اختيار من يحكمه”.

وأضاف دربالة، في تصريحات له اليوم السبت تعليقا على فعاليات جمعة العودة للميدان التي دعت إليها أغلب الحركات الاحتجاجية والأحزاب المدنية “إن الشعب يرفض توظيف “الفلول وخصوم التيار الإسلامي وكارهي المرجعية الإسلامية” بفكرة حركة “تمرد” من أجل سحق الثورة المصرية والانقضاض على المشروع الإسلامي واغتصاب الإرادة الشعبية”.

وتابع قائلا: إن تقييمي لحركة تمرد من حيث التكوين أنها بدأت بواسطة شباب لديه قدر كبير من النقاء الثوري ثم تم الاستحواذ عليها من خلال الفلول وأتباع مرشح الرئاسة السابق أحمد شفيق وساندتها وسائل الإعلام الكارهة للإخوان والممولة من الفلول، مما يفسر سر الخلافات التي بدأت تظهر بداخلها”.

واستطرد مسؤول مجلس شورى الجماعة الإسلامي “إنه يرى فيها، حركة تمرد، حركة لا تملك سحب الشرعية من أي رئيس منتخب ولا تمنح الشرعية لأي طرف آخر وأنها ستلقى نفس مصير الحركات التي سبقتها من قبل عندما سعت إلى جمع توكيلات موثقة من الشهر العقاري لشفيق أو للجيش لكي يتولى السلطة والتي باءت بالفشل”.

عن احمد العبد

اضف رد

إلى الأعلى
shared on wplocker.com