أحدث الوظائف

جريده التحرير الاثنين 26 \9\2011 , تثبيت عمال «أبيسكو» مستحيل بعد قرار القضاء الإداري برفض تثبيتهم

جريده التحرير الاثنين 26 92011 وظائف خاليه
اخبار الموظفين
 تثبيت عمال «أبيسكو» مستحيل بعد قرار القضاء الإداري برفض تثبيتهم

قرر عمال «ابيسكوا» في إجتماعهم أمس الأحد الدخول فى اعتصام مفتوح 3 أكتوبر، وذلك بسبب تصريحات وزير البترول عبد الله غراب حول استحالة تثبيت عمالة «ابيسكوا» فى الشركات التى يعملون بها .

وأكد عبدالله غراب وزير البترول لـ«التحرير» أن ما اتخذه بشأن عمالة شركة «أبيسكوا»  فى 19 فبراير الماضى، حين كان يتولى رئاسة الهيئة العامة للبترول، لم يكن قرارا بتعيين هذه العمالة فى الشركات التى كانت موزعة عليها، وإنما كان خطاب توجيه الى الشركة القابضة للغازات .

وأوضح غراب أن  «أبيسكوا» كانت تعد شركة  «مقاول أنفار» تقوم بإمداد شركات بترول أخرى بالعمالة اللازمة،  لكنها الآن هى شركة مثل باقى شركات البترول، وقد تم تثبيت العاملين فيها بعقود دائمة تمتد حتى بلوغ سن المعاش ولهم كافة الحقوق والمزايا التى يتمتع بها العاملون فى باقى شركات البترول، تضاعفت مرتباتهم ولهم مكافأت نهاية الخدمة والمكافأت الشهرية المرتبطة بالإنتاج إضافة الى خدمات الرعاية الصحية للعامل وأسرته  .

وأضاف أن هؤلاء العاملين المثبتين فى  «أبيسكو» وموزعين على شركات مشتركة مثل  «جابكو» و «بترويل» لا يمكن نقلهم وتعيينهم فى تلك الشركات لأن الأمر يخضع للتنظيم والإدارة، ولا يحق لوزير البترول أن يفرض على مجالس إدارات تلك الشركات قبول نقل أو تعيين عاملين، رغما عن إرادة تلك المجالس وبقدر يزيد عن طاقة الشركات، وقال «سبق وأن قضت محكمة القضاء الإدارى برفض دعوى أقامها بعض من تلك العمالة، ولذلك طلبهم مستحيل تنفيذه».

وردا على وزير البترول قال أحمد رجب سعدة لـ«التحرير» أن  وزير البترول لا يتفهم مشاكل العمال ولا يعلم عنها شئ، وما قاله يعنى عدم تفهمه لمطالب العمال الفعلية، ومطالب التثبيت التى يوجهها الوزير ملزمة وليست توجيهية، كما أن هناك العديد من الشركات التى إتخذت قرارات تثبيت العمالة، كما بشركة جنوب الوادى.

وأكد «إذا لم يكن القرار في يده فلا فائدة من وجوده في وزارة لا يستطيع تفعيل قرار بها، كما أن رؤساء الشركات لا علاقة لهم بمثل هذا القرار فتعيين عمالة ابيسكو تحتاج لقرار سياسى من الوزير.

وأضاف سعدة أن الاعتصام المعلن عنه سيشارك به عمال الصعيد للمرة الأولى بعد ما قرأه من تصريحات غراب، وليس هذا وحسب بل إن العمال فى مختلف شركات البترول يدرسون الآن سبل التصعيد كى يستطيع الوزير تفعيل قراره الذى سبق وإصدره والذى لن يكلف الوزارة جنيه بل سيوفر عليهم ملايين الجنيهات.

وقد كان عمال «أبيسكو» فى عدة شركات منها «جابكو وبتروبل»  وغيرها من الشركات قد تظاهروا أمام مجلس الوزراء ثلاث مرات على التوالى خلال هذا الشهر، للمطالبة بتنفيذ قرار وزير البترول عبد الله غراب عندما كان رئيس الهيئة العامة للبترول بتعيين عمال «ابيسكو» فى الشركات التى يعملون بها فى 19 فبراير الماضى.

وظائف جريده التحرير الاثنين 26 سبتمبر 2011

عن احمد العبد

اضف رد

إلى الأعلى
shared on wplocker.com