أحدث الوظائف

تأجيل طعون مبارك ونظيف والعادلى فى قضية قطع الاتصالات الى يوليو القادم

قررت المحكمة الإدارية العليا، اليوم السبت، تأجيل نظر طعون قضية قطع الاتصالات أثناء ثورة 25 يناير، والمتهم فيها الرئيس السابق حسني مبارك، وأحمد نظيف، رئيس الوزراء، ووزير الداخلية حبيب العادلي، إلى جلسة أول يوليو المقبل للاطلاع وتقديم المستندات.

كانت محكمة القضاء الإداري، ألزمت المتهمين بدفع تعويضات مالية قدرها 540 مليون جنيه، لصالح الدولة إثر الأضرار التي تسببوا فيها بقطع خدمات الاتصالات المحمولة وشبكة الإنترنت إبان الثورة.

وقامت محكمة القضاء الإداري، بتوزيع مبلغ التعويض بين «مبارك» و«العادلي» و«نظيف» فيما بينهما، على أن يتحمل العادلي النصيب الأكبر من مبلغ التعويض المقرر بأن يدفع 300 مليون جنيه، يليه الرئيس السابق مبارك بدفع مبلغ 200 مليون جنيه، وأخيرًا نظيف بمبلغ 40 مليون جنيه.

عن احمد العبد

اضف رد

إلى الأعلى
shared on wplocker.com