أحدث الوظائف

بيان من الرئاسة حول نتائج لقاء مرسى مع لجنة اعداد التقرير عن السد الاثيوبى

 صرح المُتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن السيد الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية عقد اجتماعاً صباح اليوم، بقصر الرئاسة بمصر الجديدة، مع الفريق المصري المُشارك في اللجنة الثلاثية الفنية المعنية بتقييم الآثار المُترتبة على بناء السد الإثيوبي، والتي بدأت عملها في مايو 2012، وانتهت في مايو 2013، وتم اختيار الخبراء الأربعة الأعضاء فيها بالتوافق بين ممثلي الدول الثلاث.

وعقدت اللجنة، خلال فترة عملها، ستة اجتماعات ووضعت التقرير النهائي الذي خلص إلى أن الدراسات المُقدمة من الجانب الإثيوبي لا توضح التحديد الكمي لأي من الفوائد أو الآثار السلبية للسد، حيث أن هذه الدراسات لم تكن كافية بالشكل المطلوب الذي يتناسب مع مشروع بهذا الحجم وقد أوصى تقرير اللجنة إجراء مزيد من الدراسات للجوانب الاقتصادية والاجتماعية، وأمان السدود، والموارد المائية فضلاً عن النواحي البيئية.

وقد قرر السيد الرئيس إحالة هذا التقرير للحكومة وتكليفها بدراسة تفصيلية للنتائج والتوصيات والمُقترحات التي خلص إليها التقرير للتحرك العاجل مع الجانبين الإثيوبي والسوداني للوصول إلى خطوات مُحددة يُتفق عليها تضمن استمرار التدفق المائي لنهر النيل، كما هو عليه كماً ونوعاً، ومعالجة أي آثار سلبية قد تترتب على إنشاء السد.

كما شدد السيد الرئيس على أهمية التحرك السريع في الفترة المُقبلة حتى يمكن التعامل مع الموقف قبل التقدم في إنشاء السد.

ارتباطاً بذلك، دعا السيد الرئيس مُختلف القوى والأحزاب السياسية وبعض الرموز الشعبية لعقد اجتماع وطني موسع غداً لإطلاعهم على نتائج التقرير وسُبُل التعامل مع الموقف، كما سيعقد سيادته اجتماعاً غداً لمجلس الوزراء حول نفس الموضوع

عن احمد العبد

اضف رد

إلى الأعلى
shared on wplocker.com