أحدث الوظائف

بالصور…فضيحة جديدة للمتحدث العسكري

من جديد ، يطل علينا المتحدث العسكري أحمد محمد علي بفضيحة و كذبة جديدة ، ففي هذه المرة قام العقيد بنشر تصريح صحفي عبر صفحته الرسمية بعنوان “قوات حرس الحدود تتمكن من إحباط محاولة هجرة غير شرعية بنطاق المنطقة الشمالية العسكرية ” .
 وقال في نص البيان : “تمكنت عناصر قوات حرس حدود المنطقة الشمالية العسكرية بالمنطقة غرب نقطة حرس حدود “المكس” بمسافة [2] كم من ضبط عدد [39] فرد من جنسيات مختلفة .تم العرض على النيابة المختصة واتخاذ جميع الإجراءات القانونية حيال المذكورين .
يأتي ذلك فى ظل الجهود المكثفة التي تبذلها قوات حرس الحدود لتأمين حدود الدولة على كافة الاتجاهات الإستراتيجية كأحد أهم مهامها الرئيسية لإجهاض جميع المخططات والمحاولات التي تهدف إلى تقويض استقرار أمن المجتمع المصري والإضرار بالأمن القومي.” .
اذا العقيد اعتبرهم أنهم مجرمون ، و يهددون الأمن القومي ، و نشر صورهم دون مراعاة لأي حقوق انسانية و لا مشاعر 


لكن الفضيحة أن المتحدث العسكري كذب كعادته ، فقد كشفت الصحفية صفية سري منذ أكثر من 20 ساعة – أي قبل بيان المتحدث العسكري- حقيقة هؤلاء السوريين و كتبت : 

بصفتي مواطنة مصرية اتشرف بالعمل باحد المؤسسات الاعلامية السورية …السوريين المحتجزين أطفال والنساء في الاسكندرية بقسم شرطة الدخيلة….وانا مقيمة معهم من اول يوم العيد في هذا القسم عدد السوريين 42 سوري..بينهم 10 اطفال وسيدات ورجال كبار في السن بالاضافة للواحد من ذوي الاجتياجات الخاصة ..النيابة اخلت سبيلهم ..ولكن الامن القومي اضطر للتحفظ عليهم ..مع ازواجهم …وقد طلبت عدم وضع النساء والاطفال بالحبس وبالفعل وضعوهم خارج الحبس ولكن في سراي القسم..في غرفة المسجد الملحقة بالقسم مع وضع ضابط للحراسة …المسؤولون انفسهم بالقسم اخبروني ان التاخير من الاجراءات المتوفقة بسبب الروتين والقوانين البيروقراطية …
التحركات من المخابرات البحرية للقسم شرطة الدخيلة …للنيابة العامة بالدخيلة ثم بالنهاية متواجدون حاليا بقسم شرطة الدخيلة …حاليا ادارة الجوازات تصنف الناس حسب اقامتهم وتاشيرات زيارتهم ومدتها ..الموضوع بمكتب وزير الداخلية والجوازات…..
وقد تواصلت مع المنظمات الانسانية والحقوقية جميعها وايضا السياسية منها …وللاسف لم اتلقى اي رد …وخلال اقامتي في قسم الدخيلة لمدة اربعة ايام بلياليها وحتى كتابه هذا التعليق مع المعتقلين ..في ظروف سيئة للغاية لم يحضر اي من هذه المنظمات والهيئات لمساعدتي في حل هذه القضية علما ايضا ان بعضهم حامل للكرت الاصفر والكرت الابيض الحاص ب UN..والمنظمات السياسية الخاصة بالسوريين .واؤكد انني تواصلت معهم بشكل رسمي و وبشكل شخصيي واكثر من مرة وباكثر من وسيله وكلها موثقة ولم اتلقى اي دعم او رد منهم كلها وعود وحسب ….الاطفال حاليا في حالة مزرية جدا …يعانون من نزلات معوية …وحساسبة صدرية وجلدية ….اطالب بعدم ترحيل هولاء وعمل تاشيرات زيارة جديدة …او اقامات ….علما ان هناك 11 اشخاص لديهم اقامة سارية ..والباقي تاشيرات ..مابين منتهية في مدة السماح وبين سارية المفعول..وسابقى مقيمة معهم حتى يتم اخلاء سراحهم جميعا ..ودمتم احرار في اوطانكم.

و هذه هي صورهم :

عن احمد العبد

اضف رد

إلى الأعلى
shared on wplocker.com