أحدث الوظائف

النيابة تطلب تقرير عن صحة مبارك من مستشفى المعادى العسكرى لإعادته إلى طره

قال المستشار محمود الحفناوي، القائم بأعمال المتحدث الرسمي باسم النيابة العامة، إن النيابة أرسلت خطاباً إلى المستشفى العسكري بالمعادي، لإعداد تقرير طبي عاجل عن الحاله الصحية للرئيس السابق محمد حسني مبارك.

وأشار «الحفناوي» إلى أن تقرير المستشفى العسكري سيحدد ما إذا كانت النيابة  العامة ستتخذ قراراً بنقل الرئيس السابق مبارك الى  مستشفى  السجن، أو بقائه في المستشفى العسكري.

وتابع أنه في حال الموافقة على نقل مبارك من المستشفى العسكري، ستتم مناشدة سجن طرة، لإعداد التجهيزات والترتيبات اللازمة لنقل الرئيس مبارك، حرصا على سلامته الصحيه.

وقالت  مصادر  قضائية  إن  المستشار  طلعت عبد الله، النائب  العام،  والموجود  حالياً  في قطر، تلقى  عدة  اتصالات بعد  انتهاء  المحاكمة،  تُعلق على  مدى  تحسن  الحالة الصحية  للرئيس  السابق، وظهوره  بحالة  جيدة، مما  قد  يثير  ردود  فعل  غاضبة عن سبب بقائه في مستشفى  خارجي  رغم  تحسن  حالته، وهو ما دفع  النيابة  العامة إلى  مخاطبة  المستشفى العسكري، لتحديد الحالة الصحية لمبارك.

وأشارت المصادر إلى أن النائب  العام تلقى قبل أسبوع تقريباً، تقارير  طبية  من  المستشفى العسكري، تفيد بأن حالته الصحة «متغيرة»،  ويحتاج للبقاء  في  المستشفى  العسكري، نظرا  لتعرضه لنوبات مضاعفة قد  تؤثر  على حالته  الصحية، فيما ذكر أطباء لـ«المصري اليوم» أن  مبارك  بدا  بصحة  جيدة، وفي  تحسن  عما  ظهر  عليه  في المحاكمة  الأولى.

من  جهة  أخرى،  قالت  مصادر  قضائية  إن  الرئيس  السابق أمضى  مدة  الحبس  الاحتياطي «24شهراً» على  ذمة  قضية  قتل  المتظاهرين، وسيبدأ، السبت، تنفيذ القرار الصادر  بحقه  من  نيابة  أمن  الدولة  العليا بحبسه 15 يوماً، كما أنه متهم أيضا في قضية «الكسب غير  المشروع»، فضلاً عن قضية  «هدايا الأهرام».

وأكدت مصادر أن فريد الديب، محامي مبارك، سيتقدم بتظلم  لمحكمة الاستئناف، لتحديد دائرة جنايات لنظر مدى  قانونية  استمرار  حبس  موكله  من  عدمه.

عن احمد العبد

اضف رد

إلى الأعلى
shared on wplocker.com