أحدث الوظائف

النائب العام يقرر تسليم اثنين من نظام القذافى المتواجدين فى مصر إلى السلطات الليبية

أمرت السلطات المصرية اليوم الأحد بتسليم مسؤولين ليبيين اثنين في نظام الرئيس السابق معمر القذافي إلى الشرطة الدولية “الإنتربول” تمهيدًا لتسليمهما إلى السلطات القضائية الليبية.

وقال كامل جرجس، رئيس مكتب التعاون الدولي بالنيابة العامة المصرية، لمراسل وكالة الأناضول للأنباء، إن النائب العام المصري طلعت عبد الله أصدر قرارًا بتسليم كل من إمحمد علي إبراهيم منصور القذافي، مدير إدارة صندوق التمويل الإنتاجي الليبي في النظام الليبي السابق، وعلي محمد الأمين ماريا، سفير ليبيا السابق في القاهرة إلى مكتب الشرطة الدولية “الإنتربول” بالقاهرة تمهيدًا لتسليمهما إلى السلطات القضائية الليبية.

وجاء قرار النائب العام في ضوء اكتمال الشروط القانونية اللازمة لتسليم المتهمين الليبيين المذكورين، واللذين كان صدر قرار باحتجازهما على خلفية طلب السلطات الليبية بتسليمهما، لاتهامهما بارتكاب جرائم فساد مالي، وكذلك عقب توقيع مذكرة تفاهم مؤخرًا بين مصر وليبيا في هذا الشأن.

وكانت النيابة المصرية، قد قررت الثلاثاء الماضي حجز المسؤولين السابقين، بالإضافة إلى أحمد قذاف الدم، منسق العلاقات المصرية الليبية في عهد الرئيس الليبي السابق معمر القذافي وابن عمه، 30 يومًا لحين استكمال طلب تسليمه المقدم من السلطات الليبية.

وبشأن تسليم قذاف الدم، قال جرجس إن الإيضاحات والاستيفاءات القانونية التي طلبتها النيابة من ليبيا بشأنه لم تكتمل بعد.

وأضاف أن مكتب التعاون المصري في انتظار رد السلطات الليبية بشأن الاستيفاءات القانونية التي طلبتها السلطات المصرية، علاوة على وجود تحقيقات قضائية أخرى تتعلق بقذاف الدم تباشرها نيابة وسط القاهرة حيث اتهم قذاف الدم بمقاومة السلطات أثناء تنفيذ أمر ضبطه الأسبوع الماضي.

وسبق أن قدمت السلطات الليبية طلبات إلى القاهرة للقبض على عدد من رموز النظام الليبي السابق الذين فروا إليها عقب اندلاع الثورة الليبية في فبراير/ شباط 2011، وبينهم قذاف الدم وتسليمهم إليها.

عن احمد العبد

اضف رد

إلى الأعلى
shared on wplocker.com