أحدث الوظائف

"البلتاجى": فض اعتصام مؤيدي الشرعية بالقوة جريمة قانونية وحقوقية

قال د. محمد البلتاجى القيادى بالحرية والعدالة أن فض اعتصام مؤيدي الشرعية بالقوة جريمة قانونية وحقوقية و ثورية وأخلاقية وأن من يوفرون الدعم لهذا القرار مشاركون فى هذه الجريمة .
وأضاف البلتاجى فى حواره مع الجزيرة مباشر مصر أن الحديث عن أن اعتصام رابعة يعطل مصالح الناس ويروع الآمنين “نكتة سخيفة ” ، لافتا إلى أن الداخلية والمخابرات الحربية قامت على مدار السنة الماضية برعاية ودعم البلطجية الذين يقطعون الطرق والمترو والسكك الحديدية وكوبرى أكتوبر .
وأوضح البلتاجى أن ما يحدث فى رابعة والنهضة حالة اعتصام سلمى يقدر بمئات الآلاف ، وأن هؤلاء المعتصمون لهم حق التعبير عن أنفسهم ، مؤكدا أن محيط رابعة العدوية يضم العديد من المنشآت العسكرية الهامة مثل مبنى المخابرات الحربية الرئيسى وإدارة الشؤون المالية للقوات المسلحة وأيضا غرفة عمليات القوات المسلحة والتى لا يوجد لها بديل على مستوى الجمهورية ورغم ذلك لم تتعطل أى من هذه المنشئات.
وأشار البلتاجى إلى أن التحالف الوطنى لدعم الشرعية وجه الدعوة للعديد من المنظمات الدولية والحقوقية لزيارة الاعتصام ، وأن بعض هذه المنظمات لبت الدعوة مثل وفد الاتحاد الإفريقي ووفد مجلس العموم البريطانى ، ووفد الاتحاد الأوروبي بجانب العديد من المنظمات الحقوقية وأن جميع هذه المنظمات والوفود أكدت على أن الاعتصام سلمى وخالى من السلاح .

عن احمد العبد

اضف رد

إلى الأعلى
shared on wplocker.com